مدير دار الصحافة الفاتيكانية يتحدث عن زيارة البابا المرتقبة إلى أرمينيا

Posted · Add Comment

نقلا عن إذاعة الفاتيكان

مع اقتراب موعد زيارة البابا فرنسيس الرابعة عشرة خارج الأراضي الإيطالية والتي ستقوده إلى أرمينيا من الرابع والعشرين وحتى السادس والعشرين من حزيران يونيو الجاري، في إطار جولة على القوقاز ستشمل كلا من جورجيا وأذربيجان في أيلول سبتمبر المقبل، عقد مدير دار الصحافة الفاتيكانية الكاهن اليسوعي فدريكو لومباردي مؤتمرا صحفيا يوم أمس الثلاثاء في دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي قدّم خلاله زيارة البابا فرنسيس.

أوضح المسؤول الفاتيكاني أن البابا سيزور أول بلد اعتنق الديانة المسيحية في العام 301 ميلادي وذلك بفضل النشاط التبشيري للقديس غريغوريوس المنور، فصارت المسيحية الديانة الرسمية لهذا الشعب. ولفت إلى أن البابا فرنسيس يريد أن يعانق هذا الإيمان المسيحي العميق، فضلا عن الرغبة في تحقيق السلام لدى شعب عانى الكثير على مر العصور ويعيش القسم الأكبر منه في بلاد الشتات، فيما يقيم ثلاثة ملايين وثلاثمائة ألف أرمني داخل وطنهم.

هذا ثم قدم الكاهن اليسوعي عرضا لأبرز المحطات التي ستتخللها الزيارة البابوية، من بينها لقاء البابا المرتقب مع الممثلين عن السلطات المدنية والدينية وزيارة النصب الذي يُحيي ذكرى المجازر الأرمنية للعام 1915. وفي رد على سؤال لأحد الصحفيين بشأن احتمال استخدام عبارة “الإبادة الجماعة” قال مدير دار الصحافة الفاتيكانية إن لا أحد ينفي خطورة ما حصل لكن الكرسي الرسولي لا يريد أن يجعل من هذا الأمر جدلا سياسيا واجتماعيا.

 
 
PageLines