الكرسي الرسولي مجددًا: لا للرسامات الأسقفية في الصين دون موافقته

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

حذّر الكرسي الرسولي، يوم أمس الاثنين، الذي يأمل في التوصّل إلى تقارب تاريخي مع الصين، الكنيسة الكاثوليكية الصينية غير الرسمية من تعيين أي أسقف من دون موافقته، مؤكدًا أنّه لن يعترف بتلك الرسامات الأسقفية

وقال مدير دار الصحافة الفاتيكانية غريغ بورك، في بيان، “في الأسابيع الأخيرة، كانت هنالك مجموعة من التقارير حول منح بعض الرسامات الأسقفية إلى كهنة جماعة الكنيسة الكاثوليكية غير الرسمية في الصين، دون الحصول على الموافقة البابوية

وأضاف البيان إن “الكرسي الرسولي لم يسمح بتعيين أساقفة ولم يتبلّغ رسميًا بالأمر”، معتبرًا أنه “إذا حصلت هذه الرسامات الأسقفية فإنها ستشكل انتهاكًا خطيرًا للمعايير المتعارف عليها”، آملاً الكرسي الرسولي أن تكون هذه الأنباء عارية عن الصحة تمامًا

تابع غريغ بورك “وإن لم يكن كذلك، فلا بدّ انتظار معلومات موثوقة ووثائق مؤكدة قبل أن يقيّم تلك الحالات بشكل كافٍ”. وختم بيان الكرسي الرسولي مؤكدًا أنه “من غير المشروع المضي قدمًا في أية رسامات أسقفية دون الحصول على الموافقة البابوية اللازمة

 
 
PageLines