البابا يتلو صلاة افرحي يا ملكة السماء ويوجه التمنيات إلى الكنائس الشرقية التي تحتفل بعيد الفصح

Written by on April 9, 2018

نقلا عن إذاعة الفاتيكان

بعد الاحتفال بالقداس تلا البابا ظهر الأحد صلاة افرحي يا ملكة السماء ووجه كلمة إلى المؤمنين استهلها معبرا عن امتنانه لجميع من شاركوا في القداس الاحتفالي خاصا بالذكر مرسلي الرحمة، الذين شكرهم البابا على الخدمة التي يقومون بها. وتوجه فرنسيس بعدها بأطيب التمنيات إلى مؤمني الكنائس الشرقية الذين يحتفلون اليوم بعيد الفصح المجيد بحسب التقويم اليولياني. وسأل الرب القائم من بين الأموات أن يملأهم بنوره وفرحه، ويمنح العزاء للجماعات التي تعيش أوضاعا صعبة. هذا ثم وجه فرنسيس تحية خاصة إلى الغجر المنتمين إلى إتنيتي الـ”روم” والـ”سينت”الذين يحتفلون هذا الأحد باليوم الدولي “رومانو ديفيس”، وقال إنه يتمنى السلام والأخوة لأعضاء هذه الشعوب العريقة، وعبّر في هذا السياق عن أمله بأن يساهم هذا اليوم الدولي في تعزيز ثقافة اللقاء، ضمن إطار الإرادة الصالحة في التعارف والاحترام المتبادل، لأن هذه هي الطريق التي تقود باتجاه الاندماج الحقيقي. وسألهم أن يصلوا من أجله ومن أجل أخوتهم اللاجئين السوريين. في ختام كلمته قبل تلاوة صلاة افرحي يا ملكة السماء وجه البابا فرنسيس تحياته كالمعتاد إلى وفود المؤمنين الذين شاركوا في قداس أحد الرحمة صباح اليوم خاصا بالذكر الجماعات الرعوية والعائلات والجمعيات. بعد تلاوة صلاة افرحي يا ملكة السماء قال البابا فرنسيس إنه فكره يتجه إلى ضحايا الحرب والقصف وأعمال العنف في سورية وشدد على أن لا شيء يمكنه أن يبرر اللجوء إلى السلاح ضد المدنيين العزل، ودعا المؤمنين إلى الصلاة كي يتم اختيار طريق المفاوضات التي وحدها تقود إلى السلام لا إلى الموت والدمار.

Tagged as

Current track
TITLE
ARTIST