نداء بطريرك بابل للكلدان إلى السياسيين العراقيين

Posted · Add Comment

نقلا عن إذاعة الفاتيكان

وجه بطريرك بابل للكلدان صاحب الغبطة مار لويس روفائيل ساكو نداء إلى السياسيين العراقيين جاء فيه “إننا نتوجه إليكم، وقلبنا يعتصر ألما وحزنا لما آلت إليه الأوضاع في العراق من عنف وفقر وبؤس! جميعكم تدركون خلل المؤسسات، وتعطل القانون، وتأخر الحلول، والإصلاحات التي يطالب بها الشعب، بسبب انقسام المشهد السياسي وفشل المصالحة الوطنية الحقيقية وصراع الطموحات والمصالح، وقد تجلى ذلك واضحا في الأسابيع الأخيرة”. ونقلاً عن الموقع الإلكتروني للبطريركية الكلدانية، أضاف البطريرك ساكو “إننا من منطلق شعورنا الإنساني والوطني والأخلاقي، نوجه نداء ملحا إلى جميع الكتل السياسية في اعتماد الحكمة والتهدئة، وبذل كل الجهود الممكنة من اجل المصالحة الحقيقية، ووضع حدّ لهذا التدهور الأمني والاقتصادي والمؤسساتي، ورصِّ الصفوف برؤية واضحة وخطة مشتركة ومنسقة لتحرير كامل الأراضي العراقية، والعمل من اجل عودة السلام والاستقرار إلى البلاد، وتمكين المهجرين من العودة إلى بيوتهم. كفى، كفى، كفى انقسامًا وتشتتا. ضعوا نصب أعينكم مستقبل بلدكم. ومستقبل مواطنيكم، أخوتكم وملايين منهم يفتك بهم البؤس والمرض، فالعراقيون يستحقون كل خير”

 
 
PageLines