البطريرك ساكو: لحّل المعضلة بين الحكومة والإقليم عبر الحوار وليس البارود

Written by on September 28, 2017

نقلا عن موقع أبونا 

وجّه البطريرك الكلداني لويس روفائيل ساكو خطابًا إلى أكثر من ثلاثين سفيرًا أجنبيًا معتمدًا لدى الكرسي الرسولي، ضمن عشاء نظمته المؤسسة الكاثوليكية العالمة “عون الكنيسة المتألمة” في روما، حيث تحدّث عن التحديات والمخاوف والآمال في العراق، مشبهًا الوضع بـ”النفق”، لكن في نهايته نور، والنور أقوى من الظلام

وشدد غبطته على أهمية المساعي الدبلوماسية لإيجاد حل مناسب لوضع العراق العام، والتوتر القائم بين حكومتي بغداد وإقليم كوردستان العراق بشكل حاص، مع رغبة الإقليم في الاستقلال. وقال: الرجاء هو في الزمن الصعب، ورجاؤنا هو التهدئة والعمل على حوار شجاع لإيجاد حل مناسب، فإن حصلت مواجهة عسكرية فإن المدنيين من جميع المكونات سوف يدفعون ثمنها، وسوف تخلف الموت والدمار والتهجير والهجرة

وأضاف: هذه مسؤولية الجميع في التهدئة وتفعيل الحوار عبر القنوات الرسمية. ويجب ألا يرسل الغرب رسائل خاطئة، بل رسائل مطمئنة، وتقديم المساعدة الدبلوماسية والمادية والإنسانية من أجل المصالحة وبناء دولة حديثة مدنية بمشاركة الجميع بغض النظر عن انتماءاتهم، كونهم مواطنون، والسعي لاستتباب السلام وتوفير الامن والاستقرار. صلاتنا هي أن تحل المعضلة القائمة بين الإقليم والحكومة المركزية بطرق سلمية عبر الحوار وليس بالبارود

يأتي هذا بعد صلاة مشتركة من أجل مسيحيي الشرق، نظمتها المؤسسة الكاثوليكية العالمية، برئاسة الكاردينال ماورو بياجينزا، رئيسها العام، في كاتدرائية مار مرقس، بحضور السفير البابوي في العراق والأردن المطران ألبيرتو أورتيغا مارتن، ولفيف من الأساقفة

Tagged as

RAdio Maria Medio Oriente

Current track
TITLE
ARTIST