البطريرك الراعي يعرب عن ألمه لوفاة نازحين بردًا: هذه مسؤولية الأسرة الدولية

Written by on January 22, 2018

نقلا عن موقع أبونا

بيروت – النهار

أعرب البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي عن ألمه “كما الجميع، لمأساة الأربع عشر ضحية من الأخوة النازحين من سوريا الذين قضوا من البرد والصقيع، فيما حاولوا الدخول إلى لبنان بطريقة غير شرعية”، معتبراً ذلك “مسؤولية الأسرة الدولية التي لا تريد إيقاف الحروب وإحلال السلام في سوريا وبلدان المنطقة، وتكشف يوماً بعد يوم أنها غير معنية بالكائنات البشرية وبسلامة المواطنين وحقوق عيشهم الكريم في أوطانهم

وقال في عظة قداس الاحد في كنيسة السيدة في بكركي، يعاونه المطران حنا علوان ولفيف من الكهنة: “عندما نتحرر من ذواتنا، ومن مصالحنا الخاصة عندما تكون على حساب الصالح العام، وعندما نتحرّر من انقساماتنا بقوة الحقيقة والمحبة والمصالحة، نستطيع العمل على تحرير الآخرين من الظلم والإستعباد والإستبداد والعنف والفقر والحرمان والإتجار بالبشر، وتحرير سواهم من الألم والبؤس والقلق، ومن الإنحراف في مجالات الإدمان على المخدرات والسكر والعيش المخل بالأخلاق والآداب. وعندها نستطيع أن نحيي الرجاء والشجاعة في القلوب

أما لبنان، مع كل أزماته السياسية والاقتصادية والمعيشية، فيبقى، كما كتب عنه القديس البابا يوحنا بولس الثاني في إرشاده الرسولي “رجاء جديد للبنان”، “يلبي دعوته بأن يكون نوراً لشعوب المنطقة، وعلامة للسلام الآتي من الله

Tagged as

RAdio Maria Medio Oriente

Current track
TITLE
ARTIST