البطريرك الراعي يصلّي على نية السلام من كوريا

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع زينيت

عبّر البطريرك الراعي عن آفاقه وآرائه وخبرته في بناء السلام مع إخوته الأساقفة والمؤمنين في كوريا. وكان قد توجّه الكاردينال البطريرك بشاره الراعي إلى سيول للمشاركة في منتدى كوريا للسلام وقد تقاسم العديد من الأساقفة الآخرين المشاركين في الحدث عن خبراتهم أمثال الكاردينال فينكز بولييك، رئيس أساقفة البوسنة والهرسك والأسقف المساعد أنطون جامنيك من ليوبليانا وغيرهما وتحدّثوا عن الحروب الأهلية التي تمزّق بلادهم.

وكان للكاردينال الراعي فرصة المشاركة في الصلاة إلى جانب مجموعة من الأساقفة والكهنة أمام قبر الشهداء الكوريين وصلّوا من أجل السلام أمام القربان. أظهر الكاردينال الراعي اهتمامه بتاريخ كوريا في الاستشهاد مشيرًا إلى أنه كان يصلّي إلى القديس أندراوس كيم داي غون حتى يحلّ السلام في كوريا وركّز على أهميّة بنيان السلام المترافق مع التواصل والتعاون والمسامحة والرحمة.

ذكر الأسقف كوماريكا من بانيا لوكا الوضع في البوسنة حيث تراجع عدد السكان الكاثوليك إلى 5 آلاف شخص بينما كان عدده 250 ألف في وقت سابق وأضاف إلى أنّ “الشعب اختار أن يسامح”. وأما الكاردينال يوم سو جونغ رئيس أساقفة سيول فهو يرحّب بالكرادلة من خلال دعوة القادة الدينيين من المناطق المتنازَع عليها قائلاً: “سنعمل على تشخيص واقع العالم المهدّد بالنزاعات المستمرّة وجمع آفكارهم من أجل بنيان السلام في العالم”.

 
 
PageLines