البطريرك العبسي في ذكرى وفاة مؤسس جمعية مرسلات سيدة المعونة: شهادة الدم لا تفرق بين كنيسة وأخرى

Written by on January 23, 2018

راديو مريم – لبنان

ترأس بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك يوسف الاول العبسي قداسا احتفاليا، في كنيسة مقر الرئاسة العامة لجمعية مرسلات سيدة المعونة الدائمة في حريصا، لمناسبة مرور خمسين عاما على وفاة مؤسس الجمعية البطريرك مكسيموس الرابع الصائغ، عاونه المطرانان ميخائيل ابرص وجوارجيوس حداد ولفيف من الكهنة، بمشاركة القائم بأعمال السفارة البابوية المونسنيور ايفان سانتوس

البطريرك العبسي لفت في عظته الى ان شهادة الدم التي نراها والتي لا تفرق بين كنيسة وكنيسة من شأنها أن توقظ ضمائرنا حتى نتخطى كل عقبة تحول دون التفافنا حول يسوع الواحد رافعا الصلاة من أجل وحدة الكنيسة ووحدة المسيحيين التي سعى إليها المثلث الرحمة البطريرك مكسيموس الرابع الصايغ مؤسس هذه الرهبانية كثيرا في حياته حتى إنها صارت “همه الأكبر

من جهتها الام نيكول حرو أشارت الى انه بحسب مجموعة قوانين الكنائس الشرقية، “البطريرك هو بمثابة أب ورئيس”  معتبرة، بأن الأولوية هي للأبوة على الرئاسة. والرئاسة لن تنجح البتة، إلا إذا توشحت بالأبوة الحقيقية، وأثمرت بالتالي بنوة روحية صادقة

Tagged as

Current track
TITLE
ARTIST