البابا يقدم مساعدة مالية لضحايا الجفاف في ليسوتو

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع ابونا

منح البابا فرنسيس هبة مالية قدرها أربعمائة ألف دولار أمريكي لحكومة مملكة ليسوتو، في داخل اتحاد جنوب أفريقيا، لمواجهة حالة الطوارئ التي يسببها الجفاف الذي ضرب البلاد ومنطقة أفريقيا الجنوبية بأسرها بسبب ظاهرة “إل نينو” المناخية

وقال سفير الكرسي الرسولي لدى ليسوتو المطران بيتر براين ويلز، لصحيفة “أفريكان اندبندنت”، أن تصرف البابا مهم جدًا، سيما وأنه من غير المعتاد تقديم هبة من هذا النوع لحكومة بشكل مباشر، فنهج الكرسي الرسولي في منح الهبات في حالات الكوارث الطبيعية تتم من خلال تقديم المساعدات عبر الهيئات الكنسية الدولية أو المجالس الأسقفية المحلية

وأشار إلى أن نتائج “إل نينو” سبب نقصًا في المياه، وجوعًا وأمراضًا، وبالتالي أزمة اقتصادية سيطرت على منطقة إفريقيا الجنوبية، وبشكل خاص في ليسوتو، حيث انخفض الانتاج الزراعي خلال الموسم الأخير بنسبة 62%، لدرجة دفعت رئيس الوزراء في كانون الأول 2015 لإعلان حالة الطوارئ في البلاد

وخلص السفير الفاتيكاني إلى القول بأن البابا فرنسيس يملك محبّة خاصة لأفريقيا، ولاسيما للبلدان الصغيرة التي ينبغي عليها أن تكافح يوميًا ضد صعوبات معينة، مشيرًا إلى امتنان ملك ليسوتو للمساهمة التي قدمتها الكنيسة الكاثوليكية ولاسيما في قطاعي الصحة والتعليم

وقالت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، في تقرير أخير، أن تأثيرات ظاهرة النينو في أفريقيا الجنوبية قد ساهمت في تفاقم انعدام الأمن الغذائي بشكل ملحوظ، متوقعة انخفاض محصول الحبوب لعام 2016 بنسبة 26% بعد انخفاضه العام الماضي، مما سيؤدي إلى ارتفاع كبير في أسعار الذرة ومتطلبات الاستيراد

 
 
PageLines