افتتاح اللقاء العالمي التاسع للعائلات في العاصمة الإيرلندية دبلن.. غدًا

Written by on August 20, 2018

نقلا عن موقع أبونا

يصل البابا فرنسيس إلى إيرلندا في الخامس والعشرين من آب الحالي، للمشاركة في لقاء العائلات العالمي، تحت عنوان: “إنجيل العائلة: فرح العالم”. وستنتهي برنامج الاحتفالات بالقداس الختامي الرسمي يوم الأحد المقبل.ا

يبدأ اللقاء العالمي التاسع للعائلات يوم الثلاثاء 21 آب 2018، بحفل افتتاح يشمل أمسية صلاة في العاصمة الإيرلندية دبلن، ترفع فيه العائلات المشاركة الترانيم والصلوات من أجل جميع عائلات العالم. وبالتزامن مع الافتتاح الرسمي، ستقام عدة احتفالات مماثلة في مختلف الأبرشيات المنتشرة على التربة الإيرلندية.ا

ومن ضم نشاطات اللقاء العديدة، سيتم عقد مؤتمر يتناول الجوانب الراعوية، وذلك لمدة ثلاثة أيام في الجمعية الملكية بدبلن، بحيث تتوافر فيه ورشات العمل والمناقشات، والعديد من الأنشطة الممتعة والصلاة والتعليم المسيحي المصمم للأفراد والعائلات، بما في ذلك برنامجًا أعد خصيصًا للأطفال وبرنامج آخر للمراهقين. وستكون مواضيعه على النحو التالي: العائلة والإيمان ليوم الأربعاء، العائلة والحب ليوم الخميس، العائلة والرجاء ليوم الجمعة. كما سيتم تغطية مجموعة واسعة من المواضيع المتعلقة بالإيمان والعائلة، فضلاً للقضايا الراهنة كالإتجار بالبشر ووسائل التواصل الاجتماعية.ا

وللمرة الأولى على الإطلاق، سيتم تنظيم ندوة للقيادة النسائية في المؤتمر العالمي للعائلات. وستشارك في رئاستها الندوة الإعلامية الإيرلندية المعروفة نورا كيسي، فضلاً عن إمرأة الأعمال الأميركية سوزان آن ديفيس. وسيقدّم اللواء الرئيسي في الأمم المتحدة الموضوعات الرئيسية مثل حفظ السلام، وريادة الأعمال، والتعليم، والعنف، واللاجئين والمشردين.ا

وكان البابا يوحنا بولس الثاني قد أطلق لقاء العائلات عام 1994، رغبة منه في انضمام عائلات العالم معًا للصلاة والتعليم المسيحي، ولتقويتها دعوتها الخاصة في الكنيسة والمجتمع. وشارك فوتيلا في أربعة منها: روما عام 1994، ريو دي جانيرو عام 1997، روما عام 2000، مانيلا عام 2003. فيما شارك خليفته بندكتس السادس عشر في ثلاثة: فالنسيا عام 2006، مكسيكو سيتي عام 2009، ميلان عام 2010. فيما أحيا البابا فرنسيس تجربته الأولى في اللقاء الذي أقيم في مدينة فيلادلفيا الأميركية عام 2015.ا

Tagged as

Current track
Title
Artist