رئيس أساقفة تورينو يترأس القداس الإلهي في عيد القديس دون بوسكو

Written by on February 1, 2018

نقلا عن إذاعة الفاتيكان

احتفالاً بعيد القديس دون بوسكو في الحادي والثلاثين من كانون الثاني يناير، ترأس المطران تشيزاريه نوزيليا رئيس أساقفة أبرشية تورينو الإيطالية القداس الإلهي صباح اليوم الأربعاء وألقى عظة للمناسبة أشار فيها إلى أن دون بوسكو يقدّم للمربين والشباب أسلوبًا ملموسًا لتبشير عالم الشباب، لا يزال آنيًا اليوم أيضًا. وأضاف أن هذا الأسلوب يرتكز إلى محبة الشباب وذكّر بما قاله البابا فرنسيس خلال زيارته تورينو في حزيران يونيو من العام 2015 حول أهمية تبشير الشباب وتربيتهم. وتابع رئيس أساقفة تورينو عظته مسلطًا الضوء على ضرورة الإصغاء أكثر فأكثر إلى الشباب، وأشار إلى أن خبرة الصداقة تشكل مدرسة تساعد في تكوين ذهنية استقبال وتضامن، وذكّر مجددا بكلمات قداسة البابا فرنسيس حول التربية على عيش الإنجيل، كما وشدد في عظته على أهمية أن تكون “الكنيسة في انطلاق” وقال إن ذلك يشكل تحديًا أساسيًا اليوم لرعايانا ولاسيما لرعوية الشباب.

أشار رئيس أساقفة تورينو في عظته إلى أن الاجتماع الأبرشي والرسالة الراعوية التي وجهها العام الفائت قد حثّا الشباب على المشاركة بشجاعة في حقل الرسالة، وسلط الضوء على إعلان فرح الإنجيل وبفرح. وتطرق أيضًا إلى أهمية تعزيز مشاركة الشباب في مبادرات التضامن لصالح الفقراء، لأن ذلك – وكما قال المطران تشيزاريه نوزيليا – يشكل طريقًا حقيقيًا للرقي الإنساني والاجتماعي. وذكّر أيضًا بلقاءين الصيف المقبل، الأول في التاسع والعاشر من آب أغسطس في تورينو لمناسبة لقاء الشباب، والثاني في الحادي عشر والثاني عشر من الشهر نفسه في روما للقاء البابا فرنسيس. وفي ختام عظته خلال ترؤسه القداس الإلهي صباح الأربعاء الحادي والثلاثين من كانون الثاني يناير احتفالاً بعيد القديس دون بوسكو، أشار رئيس أساقفة تورينو إلى أن الاجتماع الأبرشي المرتقب في حزيران يونيو القادم سيتمحور حول موضوع الدعوات وقال: نرفع الصلاة إلى القديس دون بوسكو كي يساعدنا في تعزيز مسيرة دعوات مثمرة أكثر فأكثر في أبرشيتنا.

هذا وتجدر الإشارة إلى أنه من الثالث وحتى الثامن والعشرين من تشرين الأول أكتوبر من العام 2018 تُعقد الجمعية العامة العادية الخامسة عشرة لسينودس الأساقفة حول موضوع “الشباب، الإيمان وتمييز الدعوات”.

Tagged as

Current track
TITLE
ARTIST