البابا فرنسيس يعيّن المطران هوسير زائرًا رسوليًا دائمًا في مديغورية

Written by on June 1, 2018

نقلا عن موقع ابونا

لا يوجد حتى الآن إعلان رسمي من قبل الفاتيكان بشأن طبيعة الظواهر الخارقة لظهورات مريمية توالت على مدار عقود في مديغورية، لكن البابا فرنسيس قرّر مصاحبة العديد من المؤمنين الذين يذهبون إلى إليها من جميع أنحاء العالم، بتعيينه رئيس الأساقفة هنريك هوسير زائرًا رسوليًا خاصًا لرعية مديغورية، تحت تصرّف الكرسي الرسولي

وأشار المكتب الصحفي في الفاتيكان إلى أن مهمة رئيس الأساقفة “راعوية حصرية”، وشدد مدير المكتب غريج بورك على الطابع الرعوي وليس العقائدي، لمهمة هوسير. وبالتالي فإن القرار لن يدخل في المسائل العقائدية فيما يتعلق بصحة الظهورات المريمية، وعليه “فإن التعيين لا يشكل خاتمة لهذه القضية، إنما “خطوة تالية لمهمة هوسير الأولى”. وعلاوة على ذلك، فإن الأسقف سيكون له مقر إقامة في مديغورية من أجل تعاون أكبر مع الأسقف والفرنسيسكان المحليين

ومن المعروف أن المونسنيور هوسير، الذي لم يكن مسؤولاً عن الإشراف على الظهورات في حد ذاتها، بل على العناية الراعوية للمؤمنين، كان يؤيد شخصيًا الاعتراف بالظهورات. وأن ترشيحه كمفوض تحت السلطة المباشرة للبابا لمصاحبة المؤمنين يشير أنه في انتظار قرارات مستقبلية بشأن طبيعة الظهورات، فإن الأولوية تظل هي العناية الراعوية للحجاج الذين يأتون إلى مديغورية

وبحسب “الفاتيكان إنسايدر” فإن اختيار الأسقف البولندي يمثل خطوة أولى من الحل المشار إليه في اللجنة الدولية المكلفة بالتحقيق في طبيعة ظهورات مديغورية، والتي رأسها الكاردينال كاميلو رويني، وبالتالي فإن الكرسي الرسولي سيتولى المرافقة الراعوية لملايين الأشخاص الذين يأتون إلى القرية الصغيرة الواقعة في الهرسك، والتي اشتهرت منذ حزيران 1981 بحدوث أكبر عدد من الظهورات المريمية في التاريخ

Tagged as

Current track
Title
Artist