الفاتيكان يؤكد أهمية الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

أكد سكرتير دولة حاضرة الفاتيكان للعلاقات الدولية (وزير الخارجية) المطران بول ريتشارد غالاغر، موقف الفاتيكان الداعم للحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس “الستاتسكو”، وحرية العبادة والوصول الى الاماكن المقدسة للديانات الثلاث

وشدد غالاغر لدى لقائه سفير دولة فلسطين لدى الفاتيكان عيسى قسيسية، على أهمية البيان الصادر عن رؤساء الكنائس المتعلق بالأحداث الاخيرة في القدس. وأعرب عن قلق البابا الكبير ومسؤولي الكرسي الرسولي حول الأحداث التي تعصف في المدينة المقدسة، مؤكدًا أنه يصلي لينتصر صوت الحكمة والاعتدال والحوار نحو المصالحة والسلام

وقدم السفير قسيسية شرحًا حول التصعيد الإسرائيلي الخطير في القدس المحتلة جراء إجراءات الاحتلال غير القانونية وانتهاكاتها المتعمدة للوضع الراهن في القدس، خاصة فيما يتعلق بحصارها للمسجد الأقصى المبارك، واستهدافها المباشر والمتواصل لأبناء الشعب الفلسطيني ومقدساته الإسلامية والمسيحية

وسلم قسيسية، الوزير غالاغر، رسالة رسمية من أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، حول الأوضاع الخطيرة التي تمر بها مدينة القدس، وفيها يحذر من تحويل الصراع السياسي إلى ديني مع استمرار سياسات الاحتلال المخالفة لقواعد القانون الدولي في أرض فلسطين المحتلة، مطالبًا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته السياسية والقانونية لوضع حد لهذا التدهور الخطير، والعمل الجدي لإنهاء خمسين عامًا من الاحتلال الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية

 
 
PageLines