البابا تناول الغداء في المقرّ العام لليسوعيين لمناسبة عيد القديس إينياس دي لويولا

Written by on August 1, 2017

نقلا عن موقع زينيت

بتاريخ 31 تموز، ولمناسبة عيد القديس إينياس دي لويولا (1491 – 1556) مؤسِّس رهبنة اليسوعيين، تناول البابا فرنسيس الغداء في المقرّ العام لليسوعيين في روما، كما أشارت إليه نائب مدير مكتب دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي بالوما أوفيخيرو على حسابها الشخصي على موقع تويتر، وذلك عبر نشر صورة للزيارة البابوية الخاصة. وهذه هي الزيارة السادسة غير الرسمية للبابا اليسوعي إلى المؤسسة التي لا تبعد عن الفاتيكان، بعد الزيارة الأخيرة التي تعود إلى تاريخ 12 شباط الماضي، لمناسبة رحيل الرئيس العام لليسوعيين أدولفو نيكولا.

وبناء على ما نقلته لنا الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت، يحتفل الأب الأقدس كلّ سنة بهذا العيد بطريقة خاصّة. فبعد انتخابه عام 2013، أقام ذبيحة إلهية مع حوالى 250 يسوعياً في كنيسة “يسوع” الرومانية، وهي أوّل كنيسة لليسوعيّين في العالم. وقبل يومين على ذلك (أي في 29 تموز)، كان قد قال من على متن الطائرة التي كانت تعيده من ريو دي جانيرو: “أشعر أنني يسوعيّ في روحانيّتي: في روحانية الطقوس وفي الروحانية التي في قلبي”.

أمّا السنة الماضية، وفي 30 تموز 2016، فقد التقى الأب الأقدس بيسوعيّي كراكوفيا (في بولندا)، بعد أن كان قد تناول الغداء مع الرهبان في المقرّ العام في روما، قبل رحلته إلى بولند للمشاركة بالأيام العالمية للشبيبة.

في السياق عينه، دعا البابا فرنسيس الجميع، عبر تغريدة نشرها على حسابه على موقع تويتر، إلى السماح للرب يسوع بأن يملك علينا: “مثل القديس إينياس دي لويولا، فلندع الرب يسوع يملك علينا. ولنضع أنفسنا في خدمة القريب بعد أن يكون هو قد أرشدنا”.

Tagged as

Current track
TITLE
ARTIST