الكاردينال ساندري يقوم بزيارة إلى بلغاريا من 29 حزيران وحتى 2 تموز

Posted · Add Comment

نقلا عن إذاعة الفاتيكان

جاء في بيان صدر مساء أمس الثلاثاء عن مجمع الكنائس الشرقية أن رئيس هذه الدائرة الفاتيكانية الكاردينال ليوناردو ساندري سيقوم بزيارة إلى بلغاريا تبدأ بعد ظهر الخميس، التاسع والعشرين من الجاري، على أن تُختتم يوم الأحد المقبل الثاني من تموز يوليو. وأوضح البيان أن هذه الزيارة الرعوية تأتي تلبية لدعوة مجلس الأساقفة البلغاريين الكاثوليك مع العلم أن الكنيسة الكاثوليكية المحلية تضم أبرشيتين لاتينيتين هما: أبرشية صوفيا بلوفديف التي يدير شؤونها المطران جيورجي إيفانونوف يوفسف وأبرشية نيكوبولي التي يدير شؤونها المطران بيتكو جوردانوف كرستوف.

وأوضح بيان مجمع الكنائس الشرقية أن برنامج زيارة الكاردينال ساندري سيبدأ صبيحة الثلاثين من الجاري ويشمل لقاء مع السيد كرازيمير كاراكاشانوف، نائب رئيس الوزراء المسؤول عن الشؤون الأمنية فضلا عن وزير الدفاع وهما يمثلان رئيس الحكومة السيد بويكو بوريسوف. ويشمل البرنامج أيضا لقاء مع الدكتور مصطفى هزدي مفتي عام بلغاريا وآخر مع بطريرك الكنيسة الأرثوذكسية البلغارية نيوفيت. عصر يوم الجمعة يلتقي ساندري الكهنة والرهبان والراهبات الذين يؤدون خدمتهم في العاصمة صوفيا، وسيكون للضيف الفاتيكاني لقاء مع أعضاء السلك الدبلوماسي خلال مأدبة عشاء تُقام في مقر السفارة البابوية.

يوم السبت يتوجه الكاردينال ساندري إلى أبرشية نيكوبولي وبالتحديد إلى مزار بليفين الأبرشي المكرس لسيدة فاطيما وسيحتفل بالقداس هناك لمناسبة الذكرى المئوية الأولى على ظهورات سيدة فاطيما إلى الأطفال الرعاة الثلاثة في البرتغال. عصر السبت يعود رئيس مجمع الكنائس الشرقية إلى العاصمة صوفيا بعد أن يلتقي الأساقفة ويقيم معهم حوارا. يوم الأحد الثاني من تموز يوليو المقبل يتوجه الكاردينال ساندري إلى راكوفسكي، في أبرشية صوفيا بلوفديف، حيث سيحتفل بقداس الأحد في رعية القديس ميخائيل رئيس الملائكة. وبعدها يعود نيافته إلى صوفيا حيث سيكون له لقاء مع ممثلين عن الجالية اللبنانية المارونية في بلغاريا قبل عودته مساء إلى روما.

 
 
PageLines