البطاركة يونان وأفرام الثاني وساكو يلتقون نائب الرئيس الأميركي في واشنطن

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع ابونا

واشنطن – الأب حبيب مراد

التقى بطريرك السريان الكاثوليك اغناطيوس يوسف الثالث يونان، وبطريرك السريان الأرثوذكس اغناطيوس أفرام الثاني، وبطريرك الكلدان لويس روفائيل ساكو، بنائب الرئيس الأميركي مايكل بينس، وذلك في البيت الأبيض بالعاصمة واشنطن، في لقاء نظّمه وشارك فيه رئيس أساقفة فيينا الكاردينال كريستوف شونبورن، ورئيس منظمة المشرعين الكاثوليك الدولية كريستيان فون غوزو

وبحث البطاركة مع نائب الرئيس الأميركي الأوضاع العامة في الشرق الأوسط والحضور المسيحي فيه، وما يعانيه مسيحيو الشرق، وما يتعرضون له من جراء الحروب والنزاعات والصراعات، وأعمال العنف والإضطهاد، والإقتلاع والتهجير القسري من أرض الآباء والأجداد، وبخاصة الأوضاع في العراق وسوريا ولبنان

وأكدوا أن المسيحيين هم سكان الأرض الأصليون، وأنه من الأهمية والضرورة المحافظة على وجودهم وبقائهم واستمرارهم في أداء الشهادة لإيمانهم المسيحي ولإنجيل المحبة والسلام في أرضهم في الشرق، بالحرية والكرامة الإنسانية، والمساواة الكاملة مع إخوتهم وشركائهم في الوطن، وأن ينعم الجميع بالسلام والأمان والطمأنينة

وأثنى البطاركة على ما جاء في اللقاء الذي تم بين البابا فرنسيس والرئيس الأميركي دونالد ترامب في الفاتيكان، حيث جرى التأكيد على تعزيز السلام في العالم من خلال المفاوضات السياسية والحوار بين الديانات، مع الإشارة بشكل خاص إلى الوضع في الشرق الأوسط وحماية الجماعات المسيحية

 
 
PageLines