قداس لراحة نفس المطران المناضل كبوجي في الأردن يوم السبت‎

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

أعلن في بيان صحفي لغبطة البطريرك غريغوريوس الثالث، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والإسكندرية وأورشليم للروم الملكيين الكاثوليك خبر انتقال المثلث الرحمات المطران إيلاريون كبوجي في العاصمة الايطالية روما يوم الأحد الأوَّل من كانون الثاني سنة 2017 عن عمر يناهز 94 عامًا

وقد نعى وفاته سينودس أساقفة كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك في الشرق والعالم أجمع. كما نعته مطرانية الروم الكاثوليك في الأردن ممثلة بالمطران إيلي بشارة حداد الجزيل الوقار، المدبر البطريركي للروم الكاثوليك في الأردن، والكهنة الأفاضل والرهبان والراهبات والأخوة المؤمنين

المطران إيلاريون من مواليد حلب عام 1922، أصبح مطراناً لكنيسة الروم الملكيين الكاثوليك في القدس عام 1965. عُرف بمواقفه الوطنية ودعمه المقاومة ودفاعه عن القضية الفلسطينية التي جاهد لأجلها طيلة حياته. اعتقلته سلطات الاحتلال في آب 1974، وحكم عليه بالسجن مدة 12 عاما قضى منها اربع سنوات، وتم بعد ذلك نفيه عن فلسطين في تشرين الثاني 1978. وواصل المطران المناضل دعمه للشعب الفلسطيني من الخارج، ففي شباط 2009 كان المطران كبوجي على متن سفينة الإغاثة أسطول الحرية التي كانت تحمل الامتعة والغداء لأهالي غزة المحاصرين

ومن أقواله عن حب الوطن خلال الاحتفال الذي سنة 21/3/1974 بمناسبة عيد الأم: “إذا كنتم تحبون أمكم وتدافعون عنها وتبذلون في سبيلها، فهناك ما هو أهم من الأم (الوالدة)، وهو الوطن الأم والارض الأم.” ووصف الرئيس محمود عباس المطران كبوجي بالمناضل الكبير الذي عُرف بمواقفه الوطنية وبدفاعه عن حقوق الشعب الفلسطيني. وكان الرئيس قد قلد المطران الراحل وسام نجمة القدس عام 2013 في روما

وقد كرمته السودان ومصر وليبيا والعراق وسوريا والكويت بطابع بريد يحمل صورته. وتكريمًا له في الأردن ستقيم مطرانية الروم الكاثوليك قداس وجناز على نيته يوم السبت الموافق 7 كانون الثاني 2017 الساعة الخامسة مساء في كاتدرائية المطرانية

نطلب من الله القدير أن يتغمد المناضل البطل المثلث الرحمات المطران إيلاريون كبوجي عاشق القدس وفلسطين ورمز الوحدة الوطنية برحمته ورضوانه

 
 
PageLines