الآباء الفرنسيسكان في مصر يدشنون “السنة اليوبيلية” في احتفالية مميزة

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

دشن الآباء الفرنسيسكان في مصر، إقليم العائلة المقدسة، برئاسة الأب كمال لبيب الفرنسيسكاني، الرئيس الإقليمي لرهبانية الأخوة الأصاغر بمصر، السنة اليوبيلية (أكتوبر 2017–فبراير 2019)، حول شعار “الروحانية الفرنسيسكانية.. حوار السلام والطمأنينة

جاء ذلك ضمن الاحتفالات بمرور 800 عام على الحضور الفرنسيسكاني في مصر، إثر المقابلة التاريخية بين القديس فرنسيس الأسيزي (1182–1226)، والسلطان الكامل محمد الأيوبي، في مدينة دمياط عام 1219

وأقيمت الاحتفالية بالقاعة التابعة للمركز الكاثوليكي للسينما، بحضور الأنبا ابراهيم اسحق بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، والمطران برونو موزارو سفير الكرسي الرسولي بمصر، وجيام باولو كانتيني السفير الإيطالي بمصر، ولفيف من الأساقفة والكهنة، من مختلف الكنائس، وشخصيات رسمية ودبلوماسية وعامة

ورحب الأب لبيب بالحضور مستلهمًا روح القديس فرنسيس المتسلح بإيمانه ووداعته الشخصية، مشيرًا إلى المقابلة التاريخية بينه وبين السلطان الكامل في مدينة دمياط على أثر تداعيات حرب الفرنجة (الحرب الخامسة). ولفت إلى الحوار الراقي والذي يعد مثالاً يستوجب على الجميع انتهاجه لتعزيز الحوار الحق بين المسلمين والمسيحيين

ودشن البطريرك اسحق أيقونة تجسد مقابلة القديس فرنسيس والسلطان الكامل. كما تم عرض فيلم وثائقي بعنوان “القديس فرنسيس الأسيزي.. حوار السلام والطمأنينة”.فيما استمتع الحضور بباقة من الترانيم قدّمها كورال “القديس يوسف”، بقيادة الأب بطرس دانيال الفرنسيسكاني والأخت مجدولين، بلغات متنوعة، من بينها نشيد “السلام” ونشيد “الخلائق”

وتوثيقًا للمسيرة اليوبيلية، أصدرت الرهبنة الفرنسيسكانية في مصر كتابين: “رجلان في زمن صعب” من إعداد الأب لوكاس الفرنسيسكاني، و”الحوار والعيش المشترك، رسالة الفرنسيسكان في مصر” من إعداد الأب يعقوب شحاته الفرنسيسكاني، وذلك ضمن مجموعة من الإصدارات ستظهر تباعًا خلال المسيرة اليوبيلية. وختمت الاحتفالية بتوزيع الدروع والهدايا التذكارية

يذكر أن السنة اليوبيلية ستشهد العديد من اللقاءات والندوات والفاعليات والمقابلات والزيارات والاحتفالات في مصر ودمياط وأماكن أخرى عديدة إحياءً لمسيرة 800 عام على تواجد الأخوة الأصاغر في مصر، وتأكيدًا لروح الحوار والمصالحة على خطى القديس فرنسيس

 
 
PageLines