أمني عراقي: داعش يشرع بهدم كنيسة الدومينيكان وسط الموصل

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

قال مصدر أمني عراقي، يوم الخميس، إن تنظيم داعش الإرهابي قد شرع بهدم كنيسة الآباء الدومينيكان، والتي تعرف كذلك شعبيًا بكنيسة الساعة، وتعد إحدى أعرق الكنائس في مدينة الموصل، شمالي العراق

وأوضح ضابط عراقي من وكالة المعلومات الوطنية، نقلاً عن مصادر أمنية مازالت داخل المدينة، إن التنظيم طوق مساء الأربعاء كنيسة الساعة، وأغلق جميع الطرقات المؤدية إليها، وقام بنقل محتوياتها وأثاثها بواسطة عرباته الخاصة إلى جهة مجهولة

وأضاف إن التنظيم استقدم آليات حفر عملاقة استولى عليها من مديرية بلدية الموصل إبان سيطرته على المدينة قبل عامين، وبدأ بأعمال الهدم. وتابع أن عناصر التنظيم منذ صباح الخميس واصلوا أعمال الهدم، وقد وصلوا حتى ساعات الظهر لإنجاز نصف المهمة الإجرامية، على حد وصفه

وكان داعش قد أقدم على تفجير الكنيسة التي بنيت قبل مئات السنين، في نيسان الماضي، بعد أن شن حملة تفجير وهدم طالت أغلب الكنائس بعد تمكنه من السيطرة على الموصل في 10 حزيران عام 2014، فيما يواصل حاليًا إكمال هذه الحملة مع اقتراب القوات العراقية من تنفيذ مهمة تحرير المدينة

تجدر الإشارة إلى أنه بعد شهر على سيطرته على الموصل، نشر داعش بيانًا خاصًا بوضع المسيحيين من أهالي المدينة عبر منشورات ورقية ومكبرات الصوت لأجل تخييرهم ما بين الدخول في الإسلام أو دفع الجزية أو القتل، ولاحقًا استبدل البيان بآخر يخيّرهم فيه بين المغادرة أو القتل، ومنحهم مدة 24 ساعة للمغادرة

 
 
PageLines