صفحة المدير

راديو مريم، صوتُ السّلامِ لكلِّ إنسَان

إنّ مريم، منذ بشارة الملاك جبرائيل لها بأنّها ستصير أمًّا لابن الله، استسلمت لإرادة الله بقولها للملاك: “ها أنا أمة الربّ، فليكن لي بحسب قولك” (لو 1: 38)ا

مسيرة مريم هي مسيرة كل مسيحي يدخل بالإيمان في علاقة مع الله. فمريم هي مثال كلّ مؤمن، لأنّ الله فيها اتّحد بالبشر، وهي أعطت ذاتها لتقبل عطيّة الله بتقبّلها الله. مريم تقودنا الى ابنها الذي هو ابن الله، الى الكلمة الذي هو كلمة الله. مريم عنوان التواضع ورمز العطاء والتحمُّل، التي تفطّر قلبها حزنًا على وحيدها يسوع وهو على خشبة الصّليب، لنفرح نحن ونبتهج.ا

من هي مريم إذًا؟

هي أمّنا كلّنا وسيّدتنا كلّنا وفخرُ جِنسنا، عروس الله، الملكة القائمة عن يمين الملك، العذراء الدائمة البتولية، الطاهرة، المنزّهة عن كلّ عيب، الممتلئة نعمة، الكرمة الحقيقيّة.ا

وكما قال عنها القدّيس توما الأكويني: كل من يرغب أن يحصل على نعمةٍ من عند الله، عليه أن يقترب من هذه الشفيعة، أن يقترب منها بكل إخلاص، كونها أم الرحمة، وتملك كل شيء في ملكوت عدل الله، فلا يمكنها أن ترفض توسّلك. كالبحّارة الذين يهتدون بنجمةٍ مضيئةٍ لتقودهم صوب المرفأ، كذلك المسيحيّون يهتدون بمريم صوب السماء.ا

لهذا، نهتف إليكِ بإيمان ونقول: يا مريم الطاهرة، يا بتولاً جميلة، يا أمّ مخلّصنا، أرجوك اسمعي صلاتي. تشفّعي فيّ، يا أمّ الله الحبيبة عند ابنك الإله، أخبريه بأني نادم بصدق على كلّ الخطايا التي ارتكبتها. أطلبي منه أن يرشدني بمواهب الروح القدس في كلّ أعمالي وسُبُلي. كي أمجّده وأعظّمه وأسبّحه كلّ أيام حياتي.ا 

لقد أعلن المجمع الفاتيكاني الثاني في وثيقته “قرار في نشاط الكنيسة الإرسالي“، قائلًا: “إن الكنيسة التي أرسلها الله إلى الأمم لكي تكون “السر الجامع للخلاص”، هي مشدودة إلى تبشير جميع البشر بالإنجيل، تشدّها المُقتضيات العميقة في كاثوليكيتها الخاصة، والعمل بأمر مؤسسيها «فمَن آمَنَ واعتَمَدَ يَخلُص، ومَن لَم يُؤمِنْ يُحكَمْ عَليه» (مر 16: 16)”.ا

وعليه، فرسالة راديو مريم هي حمل بشارة الإنجيل إلى كلّ الناطقين باللغة العربية، أينما كان تواجدهم حول العالم، إذ لا حدود تمنعنا من أن نرافقهم في أفراحهم وأحزانهم، في مخاوفهم ومضايقهم، ولا سيّما التعبين والبعيدين عن عائلاتهم، وكلّ متعطّش إلى كلمة الله، متمثلين بمريم الواقفة عند أقدام الصليب كعلامة أمل و رجاء.ا



RAdio Maria Medio Oriente

Current track
TITLE
ARTIST