العاصمة المجرية تحتضن مؤتمر الشباب القبطي الأوروبي السادس عشر

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع أبونا

أقيم في العاصمة المجرية بودابست مؤتمر الشباب القبطي الأرثوذكسي السادس عشر، بحضور أكثر من 400 شابًا وشابة قبطي مقيمين بعدة دول أوروبية

وجاء المؤتمر تحت رعاية وحضور الأنبا موسى، أسقف عام الشباب، بحضور الأنبا دميان، أسقف ورئيس دير العذراء وأبو سيفين بهوكستر بألمانيا، والأنبا أنجيلوس، الأسقف العام بإستيفينج ببريطانيا، والأنبا بافلوس، أسقف اليونان، وعدد كبير من كهنة أوروبا. كما شارك بالمؤتمر البروفيسور مجدي يعقوب، والبروفيسور فيكتور رزق الله عميد هندسة برلين، والمهندس هاني عازر، والبروفيسور ابراهيم سمك

ونظمت كنيسة السيدة العذراء والملاك ميخائيل للأقباط الأرثوذكس بالمجر، برئاسة القمص الدكتور يوسف خليل وشعب الكنيسة، مؤتمر الشباب الذي جاء تحت عنوان “الشباب وتجديد الذهن”. وافتتح المؤتمر بالقداس الإلهي بعدة لغات أوربية، وتخلل المؤتمر محاضرات وفقرات ترانيم روحية

وزار الأنبا موسى والوفد المرافق البرلمان المجري، تلبية لدعوة نائب رئيس الوزراء المجري، وكان في استقبالهم كلا من السيد تشاللوكوزي زولتان، رئيس مكتب نائب رئيس الوزراء، والسيد هارفيت لاسلو، وزير الدولة للشؤون الدينية، والسيد توشكا لاسلو، مدير عام المكتبة العامة

وبروح شبابية، انتهى المؤتر يوم الأحد 28 آب بالقداس الإلهي، ورجع الشباب المشارك بأفكار جديدة لتجديد الذهن

 
 
PageLines