الكاردينال ليوناردو ساندري: زيارة البابا إلى مصر تبرز مسكونية البشرية

Posted · Add Comment

نقلا عن موقع زينيت

ستكون زيارة البابا فرنسيس إلى مصر “علامة نبوية كبيرة للمسكونية وللحوار مع الإسلام” و”الجماعة القبطية الكاثوليكية الصغيرة” هذا ما قاله الكاردينال ليوناردو ساندري، عميد مجمع الكنائس الشرقية

ووصف الكاردينال ساندري الزيارة الرسولية التي سيقوم بها البابا فرنسيس إلى جمهورية مصر العربية “بالزيارة النبوية” وهي ستجري في 28 و29 نيسان 2017 بحسب ما صرّح للوكالة الكاثوليكية الإيطالية SIR، مؤكدًا أن “زيارة البابا إلى مصر تبرز مسكونية البشرية”

وأشار إلى الزيارة التي سيقوم بها البابا فرنسيس إلى القائد الروحي للأقباط الأرثوذكس البطريرك تواضروس الثاني، وذكّر بأنّ هذه الزيارة هي زيارة “في مهد الحضارة القديمة وصورة الإنسانية بذاتها: مسيحية، كاثوليكية، مسلمة وبروتستانية”

وأكد الكاردينال ساندري قائلاً: “كم يوجد بلدان كثيرة تطبعها الحرب، لقد شهدنا على مسكونية الدم”. إن البابا فرنسيس سيقوم بهذه الزيارة على خطى المسيح بحسب ما قال العميد لأنّه “إلى مصر هربت العائلة المقدسة من هنا هي أرض مقدسة وهذه الأرض المقدسة هي بلد مسلم كبير اليوم”، حيث “سيؤكد البابا في مصر أن التعايش بين المسيحيين والمسلمين هو ممكن أكانوا أكثرية أم أقلية بصفتهم مواطنين في هذا البلد الكبير”

 
 
PageLines